في حي ميناء العريش في شمال سيناء، تهدم الحكومة المصرية منازل عدد من السكان بغرض توسعة ميناء العريش.

شوهد عدد من الأهالي يبكي أثناء هدم البيوت؛ في حين تظاهر آخرون.

تقدر منظمات حقوقية عدد المتضررين بمئات الأسر.

يذكر أن القانون المصري يتيح للحكومة إزالة عقارات ونزع ملكية أراض من الأهالي لأغراض المنفعة العامة بشرط التعويض.

تقرير وائل دياب من مكتب بي بي سي عربي نيوز في القاهرة.