fbpx

شابة أمريكية تقدم خدمة العناق لإزالة التوتر

واحدة من خمسة أشخاص في فيلادلفيا يقدمون خدمات معانقة شخصية مقابل 80 دولاراً في الساعة

0

تفتح إيفي دريمون باب شقتها الواقعة في جنوب فيلادلفيا، وترحِّب بزائرتها الغريبة، التي ستقوم بعناقها طوال الساعة التالية. وتستقبل دريمون، التي تبلغ من العمر 24 عاماً، وتعمل «متخصصة عناق»، زائرتها قائلة «أنا في غاية الحماسة». أما الزائرة فتدعى رشيدة، وهي أم مطلقة، لديها طفلان، وتبلغ من العمر 42 عاماً، وجاءت إلى دريمون من مدينة جلينسايد.

دريمون هي واحدة من خمسة أشخاص في فيلادلفيا يقدمون خدمات معانقة شخصية مقابل 80 دولاراً في الساعة. وهم جزء من شركة كادليست Cuddlist، التي تم إنشاؤها منذ أربعة أعوام، وتقدم «أساليب علاجية باللمس»، وذلك وفق موقع الشركة الإلكتروني. وهناك شركات أصغر تمتلك عاملين للمعانقة أيضاً، لكن «كادليست» تعتبر نفسها أكبر شركة أميركية في هذا المجال.

وبحسب آدم ليبين، العضو المؤسس للشركة، فإن الشركة تمتلك 200 موظف معانق في أرجاء البلاد، منهم من يسمحون للعملاء بالقدوم إلى منازلهم، وآخرون يذهبون إلى حيث يرغب العملاء، لتقديم خدمات العناق.

وعادة ما تستغرق الجلسة 90 دقيقة، حسبما يقول ليبين. ويضيف أن عملاءه يشملون «شريحة واسعة من البشر»، بمن فيهم أولئك الذين يعانون اضطراب ما بعد الصدمة العاطفية، أو الخسائر المادية الكبيرة، والمنبوذون وبحاجة إلى التواصل مع آخرين، وطلبة الجامعات المتوترون، والمصابون بمتلازمة أسبرجر.

ويتلقى متخصصو العناق تدريباً عبر الإنترنت لمدة ثلاثة أسابيع بشأن القبول المتبادل والحدود. ويحتفظ العاملون في مجال العناق بأتعاب الجلسة، ويدفعون للشركة نحو 40 دولاراً شهرياً للبقاء مسجلين كممارسين لخدمة العناق.

المصدر/ الإمارات اليوم

قد يعجبك ايضا

اترك رد