دعوى قضائية من مالك “تيتانيك” ضد السلطات الأمريكية

بسبب حطام تيتانيك في قاع المحيط

0

رفعت شركة RMS Titanic دعوى قضائية ضد الإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي (NOAA) ، التي تشارك في حماية السفن الغارقة.

اصطدمت الغواصة “تريتون” في أعماق البحار كان على متنها علماء بريطانيون في يوليو/تموز 2019 مع حطام سفينة تيتانيك. أبقيت السلطات الأمريكية على الحادث سراً طوال هذا الوقت، حسبما ذكرت صحيفة “ديلي تلغراف”.

تم الاعتراف بشركة RMS Titanic Inc ، وهي شركة أمريكية لرفع حطام السفن بقرار من المحكمة الفيدرالية الأمريكية في عام 1994، على أنها “الشركة التي اكتشفت حطام السفينة الأسطورية” وحصلت على الحق الحصري في دراسة بقايا السفينة، وكذلك رفع حطامها لإجراء الدراسات. ومع ذلك، فإن هذا القرار لا يحظر على المتخصصين من البلدان الأخرى الغوص ودراسة حطام السفينة، وهذا كان السبب في الذهاب إلى المحكمة.

رفعت RMS Titanic دعوى قضائية ضد الإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي (NOAA) والتي تشارك في حماية السفن الغارقة. وفقًا للمدعي، فإن الإدارة كانت على علم بالحادث في أعماق البحار، لكنها لم تبلغ الجمهور بهذا الأمر، مما يثير شكوك حول مسؤولية NOAA ، كما يثير عددًا من الأسئلة المقلقة.

اعترف رئيس البعثة العلمية البريطانية روب ماكالوم، الذي اصطدمت غواصته بسفينة تايتانيك، بالتصادم في المحكمة. وأكد أن سبب الحادث “المسار القوي وغير المتوقع”، تم فقدان السيطرة على التحكم ب “تريتون”. وحدد أن التصادم لم يكن قوياً وأن الأضرار التي لحقت بالسفينة الأسطورية كانت ضئيلة.

المصدر: سبوتنيك

قد يعجبك ايضا

اترك رد