“محمد بن راشد”: الإمارات شطرت الذرة وتريد استكشاف المجرة

0

أشاد الشيخ “محمد بن راشد”،  نائب رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة ورئيس مجلس الوزراء، وزير الدفاع وحاكم إمارة دبي، بنجاح تشغيل أول مفاعل سلمي للطاقة النووية في الوطن العربي، “مفاعل براكة”.

وغرّد حاكم إمارة دبي، اليوم، السبت، على موقع “تويتر” قائلاً: “نعلن اليوم عن نجاح دولة الإمارات في تشغيل أول مفاعل سلمي للطاقة النووية في العالم العربي، وذلك في محطات براكة للطاقة النووية بأبوظبي .. نجحت فرق العمل في تحميل حزم الوقود النووي واجراء اختبارات شاملة وإتمام عملية التشغيل بنجاح . أبارك لأخي محمد بن زايد هذا الانجاز ..”

وأضاف “محمد بن راشد”، في تغريدة أخرى:”الهدف هو تشغيل أربع محطات للطاقة النووية ستوفر ربع حاجة الدولة من الكهرباء بطريقة آمنة وموثوقة وخالية من الانبعاثات .. الإمارات شطرت الذرة ..وتريد استكشاف المجرة .. رسالة للعالم بأن العرب قادرون على استئناف مسيرتهم العلمية .. ومنافسة بقية الأمم العظيمة.. لا شيء مستحيل..”

وكانت قد أعلنت شركة نواة التابعة لمؤسسة الإمارات للطاقة النووية، اليوم السبت، عن نجاح تشغيل أول مفاعل سلمي للطاقة النووية في الوطن العربي، “مفاعل براكة”، بسواعد 200 مهندس إماراتي ساهموا في الإنجاز.

لتصبح دولة الإمارات العربية المتحدة، الأولى في العالم العربي والـ33 على مستوى العالم، التي تنجح في تطوير محطات للطاقة النووية لإنتاج الكهرباء على نحو آمن وموثوق وصديق للبيئة، حيث تساهم محطات براكة بشكل كبير في جهود الدولة الخاصة بتوفير الطاقة الكهربائية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد