fbpx

الرئيس البيلاروسي يعلن عزمه تعديل دستور بلاده

0

تعهد الرئيس البيلاروسي “ألكسندر لوكاشنكو”، أمس الإثنين، خلال لقائه بنظيره الروسي “فلاديمير بوتين” بتعديل دستور البلاد، وسعياً لحل الأزمة السياسية في بيلاروسيا.

ومن جهته بدا “بوتين” مرتاحاً للاقتراح وداعماً لمستقبل “لوكاشنكو” السياسي، الذي يواجه الاحتجاجات الحاشدة المطالبة بإقالته منذ قرابة شهر، كما أشار إلى مشاريع لتعديل الدستور كانت قد طرحتها السلطات البيلاروسية لإرضاء المعارضة.

كما وعد الرئيس الروسي نظيره البيلاروسي بدعمه اقتصاديا فيما تعهّد الأخير بتعزيز العلاقات مع موسكو، فيما شكره الرئيس البيلاروسي على دعمه متعهّدا بتعزيز الروابط الوثيقة مع موسكو “الشقيق الأكبر”، و جاء ذلك عقب لقاء ثنائي استمر أكثر من أربع ساعات، في سوتشي،  الواقعة على البحر الأسود في جنوب روسيا.

وتلك هي الزيارة الخارجية الأولى التي يجريها “ألكسندر لوكاشنكو”، منذ فوزه في انتخابات التاسع من آب/أغسطس الرئاسية المتنازع حول نتائجها، والتي دفعت معارضيه إلى تنظيم احتجاجات حاشدة ضد نظامه وآخرها في مينسك الأحد بمشاركة عشرات آلاف المتظاهرين.

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد