fbpx

سعد آل سعيّد: هذا حل مشكلة توفير الراتب!

0

أكد المدرب سعد آل سعيّد، أخصائي تطوير القادة والمنظمات، أن مشكلات كثير من الأسر تكمن في سلوك دائم لا ينتبهون له وهو مسألة الشراء، إذ أن الغالبية العظمى من الناس يشترون أي شيء ترغبه أنفسهم، ومن ثم يتفاجؤون بانتهاء رواتبهم قبل نهاية الشهر.

وأضاف آل سعيّد: “حتى لو افترضنا انتظارهم لوصول الراتب في الشهر القادم فإنه لا يمكنهم توفير شيء بتلك الطريقة سواء للاستثمار أو الادخار فهذه هي الإشكالية الكبرى، فمن ضمن الأسباب أنهم لا يكبحون رغبتهم في الشراء في كل شيء يعجبهم”.

وحول وجود حل لتلك المشكلة ذكر آل سعيّد بأن هناك حيلة نفسية من الممكن أن تساعد على تقليل هذا النوع من السلوك كما يساعد في توفير المصاريف ألا وهي أنه في حال رغبة الشخص لشيء أو رؤيته لشيء يعجبه في السوق وتعلّق به فإنه يجب أن يخاطب نفسه بالتسويف وذلك بتأجيل الشراء للغد، وحينما يأتي الغد وتكون البضاعة قريبة يتم تأجيله لبعد غد، أو بعد اسبوع وهكذا، وحينما لا تزال الرغبة يقوم لتأجيله لاسبوعين فبمجرد التأجيل فإنه سوف تخف هذه الرغبة المتقدة في هذه اللحظة فكيف لو تم تأجيل ذلك لاسبوعين..!

وتابع “آل سعيّد”: حينما لا تزال الرغبة حاضرة بقوّة بعد اسبوعين وقائمة فهنا بالإمكان شراء ما تشتهيه النفس وترغب.. لكن لا بد أن يعي تماماً بأن هناك مصاريف كثيرة سوف يتم توفيرها وسدادها في نقص واحتياج معين في جهات أخرى أو يتم ادخارها وبذلك يكون لدينا مبلغ مالي لا بأس به يتم ادخاره أو استثماره.

قد يعجبك ايضا
اترك رد