fbpx

أول سيارة طائرة في العالم تحصل على ترخيص رسمي للتنقل

يمكنها التحليق بسرعة 100 ميل في الساعة

0

منحت إدارة الطيران الفيدرالية الأمريكية (FAA) الموافقة على ترخيص أول مركبة أرضية-جوية هجينة يمكنها التحليق بسرعة 100 ميل في الساعة, حيث حصلت الطائرة “تيرافوجيا ترانزيشن Terrafugia Transition” على رخصة للطيران، مما يمنحها الضوء الأخضر للإقلاع.

ولكن هذا الترخيص خاص فقط للطيارين ومدارس الطيران، وستصبح قانونية في الشوارع بعد مرور عام آخر أو نحو ذلك كونها لا تزال بحاجة إلى تلبية معايير السلامة على الطرقات, وسيتمكن السائقون قريباً من تحويل قيادة السيارة إلى وضع الطيران في أقل من دقيقة، والإقلاع والهبوط في المطارات الصغيرة أو الطرق السريعة.

وتأمل تيرافوجيا الانتهاء من عمليات الإنتاج والحصول على الموافقات على السيارة الهجينة ذات المقعدين عام 2022، وسيكون على المهتمين بتجربتها الحصول على رخصة قيادة وشهادة طيار رياضي.

وكانت تيرافوجيا المملوكة للصين تعتزم إطلاق السيارة الطائرة رسميًا عام 2019، ولكن المدير العام كيفن كولبورن، قال للصحفيين أن فريقه “اجتهد كثيراً خلال العام رغم الوباء، وظل مركزًا، وحسّن نظام الجودة، وأكمل الجوانب الحاسمة للتصميم، وصنع السيارة، وأكمل 80 يومًا من اختبار الطيران، وسلم 150 وثيقة فنية واجتاز بنجاح تدقيق إدارة الطيران الفيدرالية”, مضيفًا: “هذا إنجاز كبير في سبيل تنفيذ مهمتنا لتقديم أول سيارة طائرة عملية في العالم, الطائرة التي تزن حوالي 1300 رطل، لديها معدات هبوط ثابتة وأجنحة قابلة للطي. ويمكن أن تصل سرعتها إلى 100 ميل في الساعة ويمكنها الارتفاع إلى حوالي 10000 قدم، ولقيادتها سيحتاج الملاك إلى رخصة قيادة وشهادة طيار رياضي”.

وزودت السيارة الطائرة بمحرك Rotax 912iS Sport الذي يعمل بالوقود بقوة 100 حصان، ويمكن تشغيل المحرك إما بالبنزين الممتاز أو وقود الطائرات 100 لتر، بينما يتم تشغيل السيارة بواسطة محرك كهربائي هجين, وتشمل الميزات القياسية للسيارة الطائرة فرامل قرصية هيدروليكية للعجلات الأربع، وقفص أمان صلب من ألياف الكربون ومظلة لهيكل الطائرة, كما أنها تزن حوالي 1300 رطل ولها معدات هبوط ثابتة وجناحين بعرض 27 قدمًا, وتطوى الأجنحة للسماح بالتخزين السهل في مرآب لسيارة واحدة.

ويمكن لأصحاب السيارات الطائرة الهبوط في الشوارع الرئيسية والمطارات الصغيرة وركنها في منازلها, وهذا يختلف عن النماذج الأولية للسيارات الطائرة التي طورتها أوبر و بي إم دابليو وكيتي هاوك وغيرها، والتي تتضمن مركبات تشغل مجالًا جويًا تجاريًا.

ويبلغ سعر السيارة الطائرة ذي المقعدين حوالى 400 ألف دولار, حسبما كشفت شبكة “إن بي سي نيوز”, وتعمل تيرافوجيا على تطوير عدة نماذج من السيارات الطائرة، بما في ذلك سيارة TF-X التي تتسع لأربعة أشخاص، وهي سيارة كهربائية هجينة بأربعة مقاعد مع إمكانات إقلاع وهبوط رأسية, ومن المقرر أن تكون TF-X ذاتية القيادة، تسمح للركاب بتحديد وجهتهم عبر جهاز كمبيوتر.

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد