fbpx

وزير الخارجية التونسي: قرارات الرئيس جاءت بسبب تعرض البلاد للتهديد

شدد على ضرورة احترام حقوق الإنسان والحريات

0

أكد وزير الخارجية التونسي عثمان الجرندي، أن قرارات الرئيس قيس سعيد، جاءت بسبب تعرض استقرار البلاد وسير مؤسسات الدولة التونسية للتهديد.

وجاء ذلك خلال اتصال هاتفي مع نظيره الإيطالي لويجي دي مايو، حيث قال: “ملتزمون باحترام حقوق الإنسان والحريات والمضي قدمًا نحو تكريس المسار الديمقراطي في كنف مؤسسات قوية وعادلة”.

وأعرب وزير الخارجية الإيطالي، عن دعم بلاده لتطلعات الشعب التونسي وقدرة البلاد على تخطي هذا الظرف الدقيق.

يذكر أن الرئيس التونسي أعلن الأحد الماضي عن تجميد كلّ أعمال مجلس النوّاب وإعفاء هشام المشيشي من رئاسة الحكومة بعد يوم شهد مظاهرات ضدّ حركة النهضة الإخوانية في كثير من المدن في أنحاء البلاد، على الرغم من انتشار الشرطة بشكل كثيف للحدّ من التنقّلات.

قد يعجبك ايضا

اترك رد